دارمو Darmo

الرئيسية » علي الحجار: أجدادي كانوا مشايخ واشتغلت “صبي مكوجي”

علي الحجار: أجدادي كانوا مشايخ واشتغلت “صبي مكوجي”

عن طريق : Hani Hashem

 

دارمو – القاهرة: كشف الفنان المصري علي الحجار، عن أسرار في حياته الشخصية ومنها عمله قبل دخول مجال الفن، كما تحدث عن كواليس في مسيرته الفنية ورأيه في عدد من القضايا.

وخلال مقابلة على قناة cbc ومنصة WATCH IT، قال “الحجار”: والدي إبراهيم الحجار كان يعيش في بني سويف ويحب الغناء، لذلك تقدم لاختبارات المطربين في الإذاعة المصرية، وأعجب به وقتها مصطفى رضا، رئيس لجنة الاختبار، بسبب إجادته لأداء المقامات الغنائية، وكل أجدادي في الأساس كانوا مشايخ ومنشدين، ولكن والدي هو الذي كان مطربًا وتعلم الموسيقى من والده كذلك.

وأضاف: اشتغلت “صبي مكوجي” وكنت أبيع لوحات علشان أساعد في مصاريف البيت، حيث قمت بتجربة الرسم لأول مرة عندما رسمت الحلاق، والذي أُعجب وقتها باللوحة كثيرًا وطلب مني أن أرسم صورة لزوجته، واشتهرت في هذه الفترة بالمنطقة بأنني الشاب الذي يقوم برسم اللوحة مقابل 10 صاغ.

وفيما يخص مسيرته الفنية، أوضح “الحجار” أنه يعتز بكل أعماله، ولكن هناك عدد من الأغاني القريبة إلى قلبه، منها أغنية “على قد ما حبينا” التي لها مكانة كبيرة عنده، لأنها تمثل بدايته في الغناء، أيضًا يعتز بأغنية “اعذريني” و”لما الشتا يدق البيبان” وغيرها من الأغاني.

وعن آرائه الفنية، قال “الحجار”: رأيي أن الأغنية يجب أن يتوفر بها مغني له صوت جيد وإن كان يقدم طرب فنطلق عليه مطرب، كما يجب أن تكون كلمات الأغنية قادمة من شعر له موضوع ويقوم بإيصال فكره بالإضافة إلى توافر اللحن، وإن لم نجد أي عنصر من هذه العناصر فلن نجد أغنية.

وتابع: قد لا نجد العناصر التي ذكرتها في بعض الأغاني، ولكن هذا لا يعد مشكلة إن كانت الأغنية ضمن عمل درامي، فأنا أحب غناء محمد هنيدي وأحمد حلمي وأحمد زكي ومحمود عبدالعزيز في الأفلام.

يذكر أن علي الحجار شارك الخميس الماضي في فعالية “تحيا مصر.. استجابة شعب تضامنًا مع فلسطين”، وقدم على المسرح أحدث أغانيه لدعم القضية الفلسطينية، “من فوق سابع سما”، من كلمات وألحان محمد ياسر، وتوزيع وسام عبد المنعم.

 

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا

Are you sure want to unlock this post?
Unlock left : 0
Are you sure want to cancel subscription?
-
00:00
00:00
Update Required Flash plugin
-
00:00
00:00