دارمو Darmo

الرئيسية » قضية جان صليبا وعمرو دياب إلى الواجهة من جديد

قضية جان صليبا وعمرو دياب إلى الواجهة من جديد

عن طريق : Hani Hashem

 

دارمو – بيروت: عادت قضية عائلة المنتج والملحن اللبناني الراحل جان صليبا مع الفنان المصري عمرو دياب ، إلى الواجهة قبل حفله في بيروت المقرر اليوم 19 آب/أغسطس.

“مايا” زوجة “صليبا” أكدت أن القضية المالية العالقة مع “دياب” والتي تعود إلى عشرات السنين، لم تُحَلّ كما كان متفق عليه.

وكشفت عن مفاجأة جديدة في الصلح بين عمرو دياب وعائلتها مقابل 50 ألف دولار فقط.

وقالت في تصريحات صحفية أمس الجمعة: بقول بصوت عالي للكل أن قضية عمرو دياب ماخلصت بعد في مفاوضات كتير.

وأضافت: “كنا وصلنا لتسوية ضئيلة جداً وقبلنا فيها ومع ذلك كان موعدنا اليوم واتلغى الموعد بدون ما نعرف الأسباب ولذلك بتمنى صوتي يوصل لكل العالم.

وتابعت: وبقول لـ عمرو دياب إحنا لم نأخذ حقنا ورضينا بـ جزء بسيط لأن هذا حق جون صليبا الله يرحمه وحق أولادي”.

وأشارت إلى أنها وافقت على الصُلح مقابل مبلغ بسيط لا يضاهي مقابل كم الخسائر والمبالغ المالية التي خسرها زوجها، إلا أن الطرف الآخر تراجع عن الصُلح.

واستكملت حديثها: “حتى الآن كنا بنتفاوض على الصُلح والمحبة ولكن إدارة عمرو دياب رفضت الصُلح وفيه شيء غريب”.

فيما كشف أشرف الموسوي، محامي ورثة المنتج الراحل جان صليبا خلال بيان صحفي أنه كان هناك محاولات صُلح بين العائلة وعمرو دياب.

وقال المحامي: توسط رجل الأعمال نجيب أبو حمزة لإبرام الصُلح، وعرض على أسرة جان صليبا مبلغ 50 ألف دولار أمريكي من محفظته الخاصة كتعويض عن العطل والضرر الذي لحق بعائلة جان، مقابل التنازل عن الشكوى الجزائية المقامة ضد عمرو دياب ومدير أعماله تامر أحمد بتهمة الاحتيال بالتقاضي والغش.

ووفق المحامي، فإنه تم الاتفاق على لقاء يُعقد مع رجل الأعمال أبو حمزة في أحد المطاعم الشهيرة وبموعد متفق عليه أيضًا مع منظم الحفل ربيع مقبل، من أجل إنهاء الخلاف وإجراء التسوية النهائية، ولكن تفاجئت الأسرة بإلغاء اللقاء.

وأضاف المحامي: تم شراء الوقت للمخادعة مع اقتراب موعد الحفل المقام الذي لا علاقة لنا به إطلاقًا بأي شكل من الأشكال، وعائلة المرحوم تناشد أصحاب النفوس الطيبة تفهم موقفها ووضعها المالي المتردي وكأنه رضي المقتول ولم يرضى القاتل، وأن الهضبة مُطالب بموقف شجاع وجريء للإفصاح عن كيفية وصول الحقوق المالية لأصحابها ليبنى على الشيء مقتضاه وحتى لا تنطبق عليه الآية الكريمة “أما اليتيم فلا تقهر وأما السائل فلا تنهر”.

واختتم المحامي بيانه، قائلاً: وعليه فإن أيتام المرحوم جان صليبا يطالبون الرأي العام بتفهم موقفهم والتحلي بالشجاعة حتى لا يظلمون مرتين.

وردّ المنتج ربيع مقبل، منظّم الحفل الذي سيحييه عمرو دياب في لبنان، اليوم السبت، على تصريحات ورثة الراحل جان صليبا بعد تطوّر الخلافات بينهم وبين “دياب”.

وأصدر “مقبل” بياناً جاء فيه: “نوضح أنه لم يُبرم اتفاق نهائي بهذا الشأن، وبمطلق الأحوال إن أي اتفاق لن يتم تحت ضغط وتهويل الشكاوى الجزائية الافترائية الفاقدة لأي قانونية، لا سيما في ظل وجود إسقاط نهائي موقّع من المرحوم جان صليبا أمام كاتب العدل بهذا الشأن”.

ويعود خلاف عمرو دياب والمنتج والملحن جون صليبا، لما يقرب من 10 سنوات، عندما كان من المقرر أن يحيي حفلاً في لبنان، ولكن عمرو دياب تخلف عن الحضور ورفض حينها، ودخلا في خلافات قضائية، واستكملها ورثة جون صليبا بعد وفاته في 2020 نتيجة إصابته بفيروس كورونا.

          

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا

Are you sure want to unlock this post?
Unlock left : 0
Are you sure want to cancel subscription?
-
00:00
00:00
Update Required Flash plugin
-
00:00
00:00